تساقط الشعر

تعد مشكلة تساقط الشعر من المشاكل الشائعة التي يعاني منها الرجال والنساء، وقد يكون تساقط الشعر إما من فروة الرأس أو الشعر المتواجد في كل الجسم، وقد تكون مشكلة تساقط الشعر مشكلة مؤقتة يمكن علاجها بالعديد من العلاجات المختلفة، لكن في بعض الأحيان يكون تساقط الشعر دائمًا، ويحدث تساقط الشعر عند حدوث خلل في دورة نمو الشعرة، أو نتيجةً لتلف في بصيلة الشعر نفسها وظهور ندبة مكانها، كما تتعدد الأسباب المؤدية إلى حدوث تساقط الشعر كأسباب وراثية أو خلل بالهرمونات، أو تناول بعض الأدوية أو التعرض لحدث مرهق وشديد.

فيتامينات لمنع تساقط الشعر

إن امتلاك الشخص لشعر صحي وجميل دلالة على الصحة الجسدية التي يتمتع بها، والتي تنتج من الفيتامينات والمعادن المتواجدة في الأطعمة المتناولة، لكن عدم الحصول على كمية كافية منه يؤدي إلى تساقط الشعر، لذلك توجد العديد من الفيتامينات والمعادن التي تساعد في منع تساقط الشعر والتغلب عليه، ومن هذه الفيتامنيات ما يأتي:

فيتامين أ: يمتاز فيتامين أ في قدرته على زيادة معدل نمو الشعر وأنسجة الجسم المختلفة، بالإضافة إلى قدرته على تحفيز غدد الجلد وبالتالي زيادة إنتاج المواد الدهنية والتي ترطب بدورها فروة الرأس وتحافظ على صحة الجلد، لذلك يُنصح بالإكثار من تناول الأطعمة الغنية بفيتامين أ، وتُقسم مصادر فيتامين أ إلى مصدريين أساسيين:

المصدر النباتي: والذي يتضمن الجزر، البطاطا الحلوة، السبانخ، القرع.

مصدر الحيواني: والذي يتضمن البيض، الحليب، اللبن، زيت كبد الحوت.

فيتامين د: توصلت بعض الدرسات إلى ارتباط فيتامين دال بتحفيز إنشاء بصيلات شعر جديدة، وإنتاج الشعر، بينما يؤدي انخفاض مستوى فيتامين دال بالجسم إلى زيادة تساقط الشعر، لذلك يُنصح بأخذ فيتامين دال وذلك إما بالتعرض لأشعة الشمس أو تناول الأطعمة الغنية به كزيت كبد الحوت، الأسماك، الفطر والأطعمة المدعمة، أو يمكن اللجوء إلى تناول المكملات الغذائية المحتوية على فيتامين دال.

فيتامينات ب: إذ يعد البيوتين من فيتامينات ب، والتي تعد ذات فعالية في إعادة نمو الشعر ومنع تساقطه، كما تساهم فيتامينات ب الأخرى في تغذية بصيلة الشعر وزيادة نموه وذلك لتدخلها في تكوين خلايا الدم الحمراء ومساهمتها في نقل الأكسجين والعناصر الغذائية المهمة لبصيلة الشعر، ويمكن الحصول على فيتامين ب إما عن طريق المكملات الغذائية أو من خلال الأطعمة الغنية به كاللحم والسمك والحبوب والمأكولات البحرية والخضار الورقية.

فيتامين ج: والذي يعد مضادًا قويًا للأكسدة، ويحارب الجذور الحرة ويتغلب عليها والتي تسبب تلفًا وخللًا ببصيلة الشعر، كما يساهم فيتامين ج في تحفيز إنتاج الكولاجين؛ وهو من البروتينات التي تدخل في تصنيع الشعرة نفسها، بالإضافة إلى مساهمة فيتامين ج في زيادة امتصاص الحديد والذي يعد من المعادن المهمة التي تساعد في نمو الشعر، ويتواجد فيتامين ج في العديد من الأطعمة كالفراولة، الحمضيات، الجوافة، والفلفل.

فيتامين ي: نظرًا لاعتبار فيتامين ي مضادًا للأكسدة فإنه يساهم في التغلب على الإجهاد التأكسدي، وقد أشارت بعض الدراسات إلى فعاليته في زيادة نمو الشعر وذلك بعد تناوله لمدة ثمانية أشهر، ويتواجد فيتامين ي في العديد من الأطعمة كاللوز، عباد الشمس، السبانخ والأفوكادو، أو يمكن الحصول عليه من خلال المكملات الغذائية المحتوية عليه.

أطعمة مفيدة لتساقط الشعر

قد يعاني العديد من الأشخاص من تساقط الشعر نتيجة لسوء التغذية، لذلك يساهم تناول الطعام الصحي المتوازن الغني بالمواد الغذائية المهمة في زيادة نمو الشعر ومنع تساقطه، ومن أهم هذه الأطعمة ما يأتي:

السبانخ: تعد السبانخ من النباتات الخضراء الصحية الغنية بالفيتامينات التي تساعد على نمو الشعر كفيتامين أ وفيتامين ج وحمض الفوليك، إذ يتمثل دور فيتامين أ في زيادة إنتاج الدهون من الغدد الموجودة في الجلد والتي تساهم في زيادة ترطيب فروة الرأس والحفاظ على صحة الشعر، كما تعد السبانخ من الخضروات الغنية بالحديد الذي يساهم في نمو الشعر من خلال مساعدته لخلايا الدم الحمراء على نقل الأكسجين لجميع أنحاء الجسم وبالتالي مساهمته في عمليات الأيض والإصلاح والنمو.

الفلفل الحلو: من الجدير بالذكر أن كمية فيتامين ج الموجودة بالفلفل الحلو تفوق كمية تواجده بالبرتقال، إذ يساهم فيتامين ج في تحفيز إنتاج الكولاجين والذي يساهم في زيادة نمو الشعر، بالإضافة إلى فعاليته في القضاء على الأجسام الحرة والتي تسبب تلفًا ببصيلات الشعر لكون فيتامين ج مضادًا قويًا للأكسدة.

البطاطا الحلوة: تحتوي البطاطا الحلوة على فيتامين أ، والذي يُعرف بفائدته للشعر وذلك بالحفاظ على صحة الشعر وزيادة نمو الشعر وكثافته بالإضافة إلى منع بصيلات الشعر من التلف والتراجع.
الأفوكادو: يعد الأفوكادو من الفواكه اللذيذة والمفيدة أيضًا، وذلك لاحتوائه على فيتامين ي، والذي يعد مضادًا للأكسدة ويساهم في التخلص من الجذور الحرة والتي تسبب تلفًا وضررًا ببصيلات الشعر.
اللحم: يعد اللحم من الأطعمة التي تساعد في منع تساقط الشعر وزيادة نمو الشعر، وذلك لاحتوائه على البروتين والذي يساعد في تجديد وتقوية بصيلات الشعر، بالإضافة إلى احتواء اللحم على الحديد والذي يساهم في زيادة توصيل الأكسجين لجميع خلايا الجسم من ضمنها بصيلات الشعر.

المكسرات: تعد المكسرات من الأطعمة اللذيذة والمفيدة للشعر والتي تمنع تساقطه وذلك لاحتوائها على العديد من المواد المفيدة كالأحماض الدهنية وفيتامين ب والزنك.

السمك: يعد السمك مصدرًا للأوميغا 3، إذ تُشير العديد من الدرسات والتجارب إلى فوائد الأوميغا 3 للشعر ومساهمته في منع تساقط الشعر وزيادة نمو الشعر وزيادة كثافته، كما يحتوي زيت السمك على البروتينات وفيتامين د وفيتامين ب والسيلينيوم والتي تساعد في نمو شعر قوي وصحي.

التوت: يحتوي التوت على العديد من الفيتامينات والمركبات المهمة للشعر، ومنها فيتامين ج الذي يساهم في تقوية الشعر ومنع تساقطه، نظرًا لكونه مضادًا قويًا للأكسدة ويحارب الجذور الحرة التي تسبب تلفًا ببصيلات الشعر، كذلك يحفز فيتامين ج على إنتاج مادة الكولاجين بالجسم والتي تمنع ترقق الشعر وانكساره، بالإضافة إلى دور فيتامين ج في زيادة امتصاص الحديد من الغذاء المتناول وبالتالي معالجة الأنيميا التي تؤدي إلى تساقط الشعر.

البيض: إذ يعد البيض مصدرًا أساسيًا للبروتين والبيوتين، والتي تعد من المواد المهمة التي تساعد على نمو الشعر إلى جانب ذلك فإن البيض يحتوي على بعض الفيتامينات والمعادن المهمة للشعر كالزنك والسيلينيوم.

نصائح لمنع تساقط الشعر

قد تنتج في العديد من حالات تساقط الشعربسبب بعض الممارسات الخاطئة كاستخدام صبغات الشعر، ومجففات الشعر والمواد الكيميائية الخاصة بالشعر والتي تسبب تلفًا بالشعر وزيادة بهشاشته ورقته، لذلك توجد العديد من النصائح التي يمكنها أن تساعد في التخفيف من مشكلة تساقط الشعر، ومن أهم هذه النصائح ما يأتي:[٤]

اختيار منتجات الشعر بعناية بحيث تناسب طبيعة الشعر، وينبغي تنظيف فرشاة الشعر بفرشاة قوية صلبة.

استخدام فرشاة شعر مناسبة وتفريش الشعر بطريقة صحيحة، مع استخدام مشط شعر ذات فراغات كبيرة، مع ضرورة التنبيه لعدم تمشيط الشعر وهو مبل.

محاولة تجنب تغير لون الشعر باستخدام الصبغات الكيماوية أو تغير ملمسه.

وصفة نت
موقع وصفة نيت يهتم بكل الوصفات الطبيعية المجربة التي تهم المرأة بالدرجة الأولى ، وصفة طبيعية مضمونة صحراوية سحرية مجربة ناجحة ، دون أن ننسى وصفات الحلويات والمطبخ خصوصا شهيوات المطبخ المغربي المتنوع .